صناعة وطن مرة أخذتُ: قليلاً من التراب قليلاً من الأعشاب قليلاً من المياه وكثيراً من الأسلاك وصنعتُ منها وطناً فهل أسميه "عراق"؟   Membuat Rumah Akan kuambil, suatu saat sedikit pasir sejumput rumput sedikit air dan banyak kawat untuk kubikin sebuah rumah Akankah ia kuberi nama “Iraq”?   الجندي لم يكن هشاً حدّ الكسر ولا ليناً حدّ الطي كان يسبح في...
مرثاة في فقيد الشيخ العلامة محمد علي الصابوني للحبيب أبو بكر العدني المشهور مَفْجُوعَةٌ حَمَلَتْ أَسْمَالَ عِزَّتِها # تَبْكي الإِمامَ الِّذيِ في عَصْرِنا عَلَمُ سَأَلْتُ ما بَالُها حَسْنَاءَ قَدْ بَرَزَتْ # شعثاءَ قالوا عَراها حَادِثٌ ألَمُ تَيَتَّمَ العِلْمُ مِنْ حَيْثُ ابتَدا سَلَفاً #...
منشورات فدائية على جدران إسرائيل (Poster-Poster Komando di Dinding-Dinding Israel) — Bagian III — 15 ليسَ حزيرانُ سوى يومٍ من الزمان ..وأجملُ الورودِ ما ينبتُ في حديقةِ الأحزان Tidak ada bulan Juni, kecuali hanya satu hari saja. Dan bunga tercantik adalah yang tumbuh di taman kesedihan 16 للحزنِ...
Langkah Terakhir إشهدي أيتّها الأشجار، أنّي لن أرى ثانية تحت الظلال ها أنا أمضي فلا تبكي لحزني لا يعذّبك اكتآبي وابتهالي خطواتي، في الدجى لا تحسبيها إنها آخر ما أخطو هنا إنها رجع أغان لن تعيها سوف تذوي مثلما أذوي أنا خطواتي، أيّ رجع محزن آه لو أسمع الصوت...

Terkini